الاتحاد الكويتي للجمعيات النسائية
الاخبار

“الاتحاد الكويتي النسائي” يطالب مجلس الامة بتعديل بعض القوانين لحماية المرأة وتمكينها

 

خاص بـ / الاتحاد الكويتي للجمعيات النسائية 

شارك الاتحاد الكويتي للجمعيات النسائية وعدد من ممثلي جمعيات النفع العام في لقاء لجنة المرأة والاسرة والطفل بمجلس الامة، تحت عنوان “التشريعات الخاصة بالمرأة وبحث سبل تعديلها وتمكينها في ممارسة دورها على أكمل وجه” ، وذلك لتقديم توصيات خاصة بإلغاء بعض المواد المجحفة للمرأة  في قانون الجزاء الكويتي والتي تزيد من الجريمة ضدها ،وكذلك اجراء تعديلات  على بعض المواد القانونية التي تعمل على إنصاف المرأة وحمايتها لتعزيز دورها وتمكينها في المجتمع . ومثل الاتحاد الكويتي النسائي د. هيلة المكيمي والمحامية آلاء بدر السعيدي في تقديم التوصيات اللازمة في هذا الشأن .

وشدد الاتحاد على المطالبة بإلغاء مواد قانونية حالية مضى عليها سنوات ولا تتوافق مع الدستور الكويتي وتتعارض مع قانون العنف الأسري الجديد، موضحا ان هناك قوانين لا تصلح لكل زمان ومكان، ومنها المادة ١٥٣ والمادة ١٨٢ من قانون الجزاء حيث ان دور الاتحاد يرتكز في حمل لواء العمل المجتمعي وتكثيف جهوده في العمل لصالح المرأة وخدمة المجتمع والعمل بقدر المستطاع على الحد من الجريمة .وان الاتحاد يضع نصب أعينه ميزان العدل والحرية والمساواة ودعامات المجتمع وهي القاعدة والركيزة التي سطرها دستور دولة الكويت ولذلك وانطلاقاً من نص المادة التاسعة من الدستور والتي جرى نصها على أن ” الأسرة اساس المجتمع قوامها الدين والأخلاق وحب الوطن يحفظ القانون كيانها ويقوي أواصرها ويحمي في ظلها الأمومة والطفولة “وجب الغاء المادتين ١٥٣ و١٨٢ من قانون الجزاء لإنتهاك هذه المواد قواعد العدل والمساواة وصون الدولة لدعامات المجتمع والأمن والطمأنينة.

كما قام الإتحاد الكويتي النسائي بنقاش دور المرأة السياسي وأهمية مشاركتها بتمثيل الكويت دولياً ومحلياً وتمكينها من خلال رسم خارطة للمرأة تهتم بنهضتها بجميع الجوانب.

ومن جانبه رحب مقرر اللجنة النائب د. صالح المطيري بالحضور من ممثلي جمعيات النفع العام موضحا أنه تم خلال الاجتماع التطرق للعديد من المبادرات والمواضيع من ضمنها وضع آلية لتأسيس بيئة آمنة للمرأة خصوصا فيما يتعلق بالأمان الوظيفي، بالإضافة إلى وضع خريطة عامة للمرأة، معتبرا أن النقاش كان مثمرا.

وأشار إلى أن اللجنة ستواصل اجتماعاتها مع جمعيات النفع العام، معربا عن أمله أن يتم في اللقاءات المقبلة وضع خريطة عامة للمرأة تعطيها الحقوق تحت مظلة هذا العمل، وأن تثمر هذه الاجتماعات تشريعات تفيد المرأة والأسرة والطفل.

اخبار ذات صلة

“إتحاد الجمعيات النسائية” يطلق ملتقى «التجربة الريادية للمرأة الكويتية» في كلوب هاوس القبس

ماجدة ابو المجد

د. منى القطان : المرأة رمز الخير والعطاء وعلينا إبراز هويتها وتقدير ذاتها

ماجدة ابو المجد

ليلى جمال : استطاعت المرأة إيصال رسالتها ومازالت تسعى للوصول إلى القمة

ماجدة ابو المجد